مشاركتي الثانية بعكاظ:وسائل التواصل الاجتماعي.. منصة لممارسة الابتزاز

نوفمبر 18, 2016 8:08 م Published by

okaz_jpgذكر خبير أمن المعلومات نصال المسيري، أن عملية النصب والاحتيال الإلكتروني ليست مقتصرة على جنس معين، فالجميع معرض للوقوع ضحية المافيا التي تتخذ أشكالا ومسميات مختلفة، مضيفا أن وسائل التواصل الاجتماعي تمثل إحدى القنوات الأساسية لاختراق الحسابات البنكية أو ممارسة الابتزاز.

وأشار المسيري إلى أن البنوك الوطنية تمارس إجراءات احترازية للغاية، خصوصا فيما يتعلق بالتجارة الإلكترونية، إذ تعمد لإرسال رسائل عبر الجوال، بهدف التأكد من هوية صاحب الحساب، الأمر الذي يحد من عملية اختراق الحسابات البنكية للاختلاس.
وقال إن النصب والاحتيال الإلكتروني يتم من خلال إنشاء مواقع وهمية لبيع المنتجات، مما يسهم في الوقوع في عمليات نصب والاحتيال، إذ يقوم العميل بدفع قيمة السلعة على أمل الحصول عليها، بيد أنه يكتشف في النهاية تعرضه للاحتيال.

وأوضح المسيري أن عمليات النصب تتنوع سواء من خلال الاتصال بشكل عشوائي بأرقام الجوالات، للإبلاغ بالفوز بجائزة كبرى بشرط تحويل مبلغ صغير لا يتجاوز 400 ريال إلى حساب شريحة، وكذلك تعمد بعض العصابات لاستخدام الفيس بوك أو السكاي بي للابتزاز المالي، من خلال التعارف في البداية وتصل إلى مرحلة تصوير مقاطع فاضحة، بهدف ممارسة الابتزاز والحصول على المال.

للإطلاع على المقال كاملاً :

http://www.okaz.com.sa/article/1509088/%D9%85%D9%84%D8%A7%D8%AD%D9%82/%D9%88%D8%B3%D8%A7%D8%A6%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%88%D8%A7%D8%B5%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AC%D8%AA%D9%85%D8%A7%D8%B9%D9%8A-%D9%85%D9%86%D8%B5%D8%A9-%D9%84%D9%85%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%B3%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%A8%D8%AA%D8%B2%D8%A7%D8%B2

قسم : مقالاتي

بواسطة :admin


أكتب تعليقاً